أهم الأمراض التى تنتقل من الحيوان ومنتجاته إلى الأنسان وطرق الوقاية منها

0 9

أهم الأمراض التى تنتقل من الحيوان ومنتجاته إلى الإنسان وطرق الوقاية منها

                إعداد أ.د/ صفوت كمال

استاذ الميكروبيولوجى بمعهد بحوث الأمصال واللقاحات البيطرية

 

إن بعض الأمراض التى تصيب الأنسان تكمن أسبابها من الحيوان ومنتجاته وقد إزدادت فى السنوات الأخيرة بشكل ملحوظ وهذا التزايد يرجع إلى أزدياد أستهلاك الأغذية فى المنتجات الحيوانية شبه الجاهزة.

ونظراً للمعايشة الآدمية للحيوان فى كل موقع بالحضر والريف وذلك يمثل علاقة أزلية وطيدة لا يمكن تحسبها بسهولة ، فالانسان المتحضر فى المدينة يذهب ليمارس الفروسية بركوب الخيل ، ويجلب إلى منزله طيور الزينة وأسماك الزينة ، والسلاحف والقرود ويربى القطط والكلاب ، ويترك معهم أطفاله لمدة طويلة ، والفلاح فى الحقل أو البيت يجاور ويعايش الحيوانات كالأبقار والجاموس ، والأغنام والحمير والماعز والبدوى فى الصحراء يعيش ملازماً لناقته وماعزه وأغنامه وكلابه ، والباحث العلمى يعكف فى مختبره على تجارب على حيوانات معملية ، وكذلك ربة المنزل تتعامل مع منتجات اللحوم والألبان وكذلك يتعرض العاملون فى صناديق المخلفات الحيوانية وتربية وتجارة الحيوان والطيور والأسماك أثناء عملهم للعدوى دون توعية صحية لمخاطر العدوى المشتركة أثناء أعمالهم.

وأخيراً ما يتعرض له هواة الصيد والرحلات من عدوى مشتركة ، غير ظاهرة المعالم من خلال الحيوانات البرية والقوارض . هكذا تتضح لنا أهمية الأمراض المشتركة وعدواها المتبادلة بين الإنسان والحيوان سواء على المستوى الفردى أو فى إطار المجتمع المتكامل أو فى ظروف الوطن كله وعلى المستوى العالمى الذى يشمل سكان العالم كله .

وتنقسم الأمراض المشتركة فى أمراض فيروسية وبكتيرية وفطرية والطفيلية

الأمراض المشتركة الفيروسية

  • مرض الحمى القلاعية:

هو مرض يسببه فيروس الحمى القلاعية وينتقل إلى الإنسان عن طريق شرب الحليب الخام .وأكل الزبد والجبن من الحيوانات المريضة أو عن طريق رذاذ إفرازات الغدد اللعابية من الحيوانات المصابة فيصيب مباشرة الغشاء المخاطى لفم الإنسان أو عن طريق مباشر من لمس الخدوش والجروح فى الأيدى بالفيروس من الحيوانات المريضة ويسبب للإنسان ارتفاع درجة الحرارة والتهاب الفم نتيجة البثرات وشعوراً بألم شديد فى الفم مع جفافه وصعوبة المضغ والبلع.

  • مرض حمى الوادى المتصدع :

هو مرض يسببه فيروس حمى الوادى المتصدع وينتقل إلى الإنسان عن طريق لمس اللحوم الملوثة بالفيروس، أو استنشاق الهواء الملوث بالفيروس ويجوز نقل الفيروس عن طريق شرب الحليب الخام من الحيوانات المريضة وأيضاً ينتقل عن طريق عض البعوض الحامل للفيروس ويسبب للإنسان ارتفاعاً فى درجة الحرارة وصداعاً وألماً فى الظهر والتهاباً فى المخ وهلوسة وفقد مركز الرؤية وظهور الصفراء ونزيفاً حاداً مع تعب فى الكبد.

  • مرض السعار :

هو مرض يسببه فيروس السعار وينتقل إلى الإنسان عن طريق عض حيوان مريض للإنسان أو لمس الجروح الموجودة فى الجلد وكذلك الموجودة فى الغشاء المخاطى بالفيروس أو عن طريق لمس لعاب الحيوانات المريضة بأيد مجروحة أو عن طريق شرب حليب خام من حيوان مريض ويسبب للإنسان صداعاً وإجهاداً وارتفاعاً فى درجة الحرارة وشعوراً بالعصبية والقلق وورما فى مكان العض وألماً شديداً به وتنفساً بعمق وبصوت انقباضات فى الحجاب الحاجز وينتهى بتوقف مؤقت والمريض يخاف من الماء والهواء ويهز رأسه للخلف بشدة والظهر يتقوس ويسبب شللاُفى المرئ وعدم القدرة على الشرب ووقوف التنفس والقلب.

 

الأمراض المشتركة البكتيرية

  • مرض السل :

هو مرض مزمن أوحاد يصيب قنوات الجهاز التنفسى ـ وبخاصة الرئة وكذلك بعض أجزاء من أجهزة الجسم مثل الجهاز الليمفاوى والتناسلى والعصبى والهضمى للإنسان وتسببه الجرتومة العصوية لميكروب السل وتنقل العدوى للإنسان عن طريق تناول اللبن الخام غير المغلى وتناول اللحوم المريضة وكذلك عن طريق استشاق الهواء الملوث بإفرازات الحيوانات المصابة ويسبب الميكروب فى حالة السل الرئوى كحة مصحوبة ببصاق صديدى وظهور بصاق مدمم فى الحالات الأولى وارتفاع درجة الحرارة المريض بعد الظهر وفى الليل يظهر على المريض علرق أحياناً وفى الحالات المتقدمة يشعر المريض بألم شديد فى الصدر والتهاب فى الغشاء الباورى وفقدان فى الوزن ويتميز المرض بهدم الأنسجة الطبيعية ويحل محلها درنات وإذا اخترق ميكروب السل الغشاء المخاطى للأمعاء تظهر أعراضه على جدار الأمعاء وقد يكون أولاً مصاحباً للالتهاب البريتونى وكذلك سل الجلد يسبب تقرحات فى الجلد مصحوبة بلون أصفر أو بنى للجلد ويوجد تضخم فى الغدد الليمفاوية فى الجزء المصاب .

  • مرض البروسيلا :

يسمى بالحمى المالطية أو الحمى المتموجة ويسبب المرض ميكروب البروسيلا وتنتقل العدوى للإنسان عن طريق شرب الحليب الخام وأكل منتجات الألبان المجهزة من حليب الحيوانات المريضة وأيضاً أكل الخضراوات الخضراء أو شرب المياه الملوثة بإفرازات الحيوانات المصابة بالمرض وتنتقل العدوى عن طريق الجلد والأغشية  المخاطية بالتلامس المباشر وغير المباشر للحيوانات والأجنة   والمشيمة والبول من الحيوانات المصابة بالمرض وتنتقل العدوى للإنسان أيضاً عن طريق استنشاق الأتربة الملوثة بالميكروب من إفرازات الحيوانات المصابة وكذلك من صوف الغنم وشعر الماعز الحاملة للميكروب ويسبب الميكروب فى الإنسان ارتفاعاً فى درجة الحرارة فى الليل ويسبب آلاماً فى الظهر والأيدى والأرجل والمفاصل مع ظهور تضخم وتيبس فيها وظهور فقدان الشهيةونقص فى الوزن .

  • مرض لستريوسيز :

هو مرض ينتقل من الحيوان إلى الإنسان عن طريق شرب الحليب الخام وأكل اللحوم ومنتجاتها من حيوانات مصابة بالمرض وكذلك عن طريق أكل البيض عندما يشرخ ويدخل فيه الميكروب الموجود فى براز الدجاج الملوث بالميكروب وأيضا ينتقل عن طريق أكل الخضراوات الملوثة بروث الحيوانات المريضة وأيضا عن طريق استشاق الأتربة الموجود بها الميكروب ويسببه ميكروب لستريا مونوستيوجين ويسبب فى الأنسان الالتهاب السحائى وإجهاض النساء الحوامل فى الجزء الثانى من الحمل وظهور تخلف عقلى فى الأطفال ويسبب التهاباً فى القصبة الهوائية وكذلك الرئة وظهور تتكرز فى الكبد وتضخم فى الطحال وظهور طفح على الجلد وبخاصة عند الأشخاص الذين يقومون بتوليد الحيوانات .

 

  • مرض ليبتوسبيروسيز:

 

ينتقل إلى الإنسان من الحيوان عن طريق شرب الحليب الخام من الحيوانات حاملة الميكروب أو عن طريق لمس الذبيحة الموجود بها الميكروب وأيضا عن طريق شرب المياه الملوثة ببول الحيوانات المريضة وكذلك عن طريق لمس الأسماك الملوثة بالميكروب  ويسبب المرض فى الإنسان ميكروب ليبتوسبير .

وأعراض المرض فى الإنسان : نزيف برتقالى اللون وإلتهاب سحائى وإلتهاب كبدى وكلوى والتهاب فى المخ ويسبب أنيميا والعمى القمرى وإجهاض الحوامل .

  • مرض حمى الأرانب :

مرض ينتقل من الحيوان إلى الإنسان عن طريق الملتحمة فى العين بواسطة الرذاذ ملوث بالميكروب والأيدى الملوثة نتيجة لمس الحيوانات المريضة وكذلك ينتقل عن طريق شرب المياه الملوثة من الحيوانات الحاملة للميكروب وغير المطهية جيداً وأيضا عن طريق استنشاق الهواء  الملوثة برذاذ إفرازات الحيوانات الحاملة للميكروب من صوفها أو بولها أو برازها ويسببه ميكروب فرانسيسيلا تولارنسيس ويسبب للإنسان بثرات فى الأيدى الملتحمة بالعين وظهور صداع شديد وقئ وارتفاع فى درجة الحرارة مع رعشة وألم فى الظهر وفى الأطراف مع ظهور تسلخات فى الجلد .

  • مرض باستيريلوسيز :

يسمى مرض حمى التيفوس أو حمى النقل أو التسمم الدموى وينتقل إلى الإنسان عن طريق أكل طعام أو شرب مياه ملوثة  بالميكروب  أو عن طريق عض من الحيوانات المريضة ويسببه ميكروب باستيريلا مالتوسيدا إلتهاب وورماًوألماً شديداً مكان الجرح أو الخربشة أو العض ويسبب ظهور تقرح فى الجروح والتهاباً فى القصبة الهوائية وإلتهاب رئوياً.

 

  • مرض سالمونلوسيز :

هو مرض يسببه ميكروب سالمونيلا تيفيموريم أو ميكروب

سالمونيلا انترتيدس وينتقل إلى الإنسان من الحيوان عن طريق أكل لحوم الحيوانات الطازجة والمبردة والمجمدة ومنتجاتها والبيض الملوث بالميكروب  وأيضاعن طريق  شرب المياه وأكل الخضراوات الملوثة بالميكروب ويسبب للإنسان غثياناً وقيئاً وألماً فى البطن وإسهالاً وارتفاعا فى درجة الحرارة مع شعوره بالبرودة والأرتعاش ويسبب صداعاً وقلقاً  ودوخة وضعفاً فى العضلات وشعوراً بالإجهاد ورائحة البراز مثل رائحة الفرخ ولونه أخضر .

 

  • مرض كامبيلوبمتريوسين :

مرض يسببه ميكروب كامبيلوبكترجيجونى وتنتقل العدوى من الحيوان إلى الانسان عن طريق أكل لحوم الحيوانات ومنتجاتها والألبان ومنتجاتها والخضراوات الملوثة بالميكروب وكذلك عن طريق شرب الماء الملوث ويسبب للإنسان غثياناً وقيئاً وإسهالاً وآلاماً فى البطتن وارتفاعاً فى درجة الحرارة الجسم .

  • مرض المكورالعنقودى :

هو مرض يسببه ميكروب المكور العنقودى أوريس وينتقل إلى الإنسان عن طريق التغذية على اللحوم ومنتجاتها والأسماك  ومنتجاتها . ولحوم الدواجن الملوثة بالميكروب وأيضا عن طريق شرب الحليب من الحيوانات المريضة أو عن طريق استشاق الهواء المحمل بالرذاذ من الأفراد المرضى بأمراض الجهاز التنفسى ويسبب للإنسان غثياناً وقيئاً ونزول لعاب وألماً فى البطن وإسهالاً مدمماً وشعوراً بالصداع والأجهاد وارتفاعا فى درجة الحرارة

 

الأمراض المشتركة الفطرية

  • مرض القوباء الحلقية :

هو مرض يسببه فطر كيراتينوميسز أو ميكروسبورم أو ترايكوفيتون وينتقل إلى الإنسان مباشرة من لمس الحيوانات والأدوات الملوثة بالفطر ويسبب له طفحاً جلدياً أحمر ثم بثرات ووسطها قشرة حولها حويصلة أو أكثر وتؤدى العدوى أحياناً إلى الصلع وفى بعض الأحيان تؤدى إلى ظهور تقرح عميق بالجلد .

  • مرض أسبير جيلوسز :

يسمى مرض الفطر الرئوى ويسببه فطر أسبيريجلوس فيوميجاتس وينتقل إلى الإنسان عن طريق استنشاق الفطر من التراب أو من الحيوان والطيور الحاملة للمرض أو عن طريق استنشاق الفطر من الحمام بالفم عندما يغذى الفرد الحمام بفمه ويسبب له حساسية وكحة وبصاقاً به صديد مدمم وإرتفاعاً فى درجة الحرارة ورعشة وفقداناً فى السمع وهرشاً وأوديما وآلاماً شديدة فى مكان المرض .

 

الأمراض المشتركة الطفيلية

  • مرض أميبياسيز :

هو مرض تسببه بروتوزوا انتاميباهستوليتيكا وينتقل إلى الإنسان عن طريق أكل الطعام الملوث بالطور المعدى للبروتوزورا وأيضا عن طريق شرب المياه الملوثة ويسبب له تقرحات فى الخلايا وشعوراًبألم فى البطنوقلقاً وإسهالاً به مخاط  مدمم ووجود دمامل فى الكبد والرئة والمخ .

  • مرض تريبانوسومياسز :

يسمى مرض النوم الإفريقى ويسببه طفيل تريبانوسوما وينتقل إلى الإنسان عن طريق عض ذبابة تسى تسى الحاملة للطفيل من الحيوانات المريضة ويسبب له حمى وصداعاً وتضخماً فى الغدد الليمفاوية القريبة من الجزء المصاب وأنيميا وأوديما وأعراضاً عصبية .

  • مرض ليشما نياسيز :

مرض يسببه طفيل ليشما نيا وينتقل إلى الإنسان عن طريق عضة ذبابة الرمل الحاملة للطفيل من الحيوانات المريضة وتسبب للإنسان نقطاً لونها نحاسى على الجلد داخل بثرة ثم تتنكرز ثم تغطى بقشرة بنية وتترك تقرحاً تحتها وتسبب التهاباً فى الغدد الليمفاوية وارتفاعاً فى درجة الحرارة وكبر حجم الكبد وظهور أنيميا نتيجة نزف دم الأعضاء الداخلية وظهور قرح فى الأمعاء .

  • مرض توكسوبلازموسيز :

مرض يسببه طفيل توكسوبلازما جوندى وينتقل إلى الإنسان عن طريق أكل الطعام الخام واللحوم غير المطهية جيداً والمحتوية على الطور النشط للطفيل وكذلك عن طريق شرب الحليب الخام المحتوى على الطفيل ويسبب للإنسان إجهاض الحوامل ، والتهاب  المخ للمواليد المصابين ووجود ماء بالمخ مع كبر حجمه وارتعاش العضلات والتهاب العين وإسهالاً وأحياناً يكون مدمماً وارتفاعاً فى درجة الحرارة .

  1. مرض ترايكنوسيز

هو مرض يسببه طفيل ترايكنيلاسبير الس، وينتقل للانسان من أكل لحوم الحيوانات المحتوية على الطفيل، ويسبب له ألما فى البطن والتهابا فى جدار الأمعاء وحساسية وظهور أوديما فى جفون العين ونزيفاً داخلياً فيها ويسبب أيضاً الخوف من الضوء.

  1. مرض انكلوستوومابرازيلينزى

هو مرض يسببه انكلوستومابرازيلينزى، وينتقل عن طريق دخول اليرقة لجلد الإنسان عن طريق التربة الملوثة من الحيوانات المريضة، ويسبب له ظهور بثرات مكان دخول اليرقة، والتهاب فى الأعصاب وبخاصة فى الليل وهرشاً فى الجلد.

  1. مرض توكسوكارا كانيس

هو مرض يسببه بيض توكسوكار كانيس وينتقل للانسان عن طريق لمسه باليد المواد القذرة الملوثة بيض الطفيل من الحيوانات المريضة ثم إلى الفم ويسبب  لة ازدياداً فى كرات الدم البيضاء وكبر حجم الكبد وارتفاعاً فى درجة الحرارة وفقداناً للشهية والتهاب المفاصل، وانقباضاً فى حدقة العين.

 

 

  1. مرض تنيااسيز

هو مرض يسببه طفيل تينياساجيناتا، أو طفيل تينياسوليم، وينتقل للإنسان عن طريق أكل لحوم الحيوانات الخام وغير المطهية    الكبد والقناة المرارية وتليفاً كبدياً وظهور دمامل فى أجزاء مختلفة من الجسم.

  1. مرض هيتروفس هيتروفس

هو مرض يسببه طفيل هيتروفس هيتروفس وينتقل للإنسان عن طريق أكل الأسماكالخام وغير المطهية جيداً، أو الأسماك المملحة أو المخللة الحاملة للطور المعدى  للطفيل ويسبب له إسهالاً مدمماً وآلاماً فى البطن.

  1. مرض الجرب

هو مرض يسببه طفيل ساركوبتس وينتقل للإنسان عن طريق الالتصاق الكامل والمباشر للحيوانات المريضة ويسبب له الهرش بالليل ، وظهور الجرب فى الجلد وبثرات عليه ويسببله حساسية وألماً والتهاباً.

 

الأمراض الريكتسية

  1. مرض حمى بوتونيوس     

هو مرض يسببه طفيل ركتسا كونوري وينتقل للإنسان عن طريق عض القراد الحامل للمرض له ويسبب له أيضاً حمى وارتفاعاً فى درجة الحرارة مع ظهور نقط حمراء فى الجلد وتقرح فيه والتهاب الغدد الليمفاوية بالقرب من مكان العض وصداع شديد وآلام فى العضلات والأربطة .

  1. مرض التيفوس

هو مرض يسببه ركتسيا تيفى ( ركتسيا موسيرى ) وينتقل إلى الإنسان عن طريق عض البراغيث الحاملة للمرض له أو عن طريق أكل الطعام الملوث ببول الفئران المريضة ويسبب له صداعاً حاداً وآلاماً عامة وطفحاً جلدياً والتهاباً فى المفاصل وكحة وقلقاً وغثياناً وقيئاً.

  1. مرض حمى الكيو

هو مرض يسببه كوكسيلا بورنيتى إلى الإنسان عن طلريق استنشاق الركتسيا من طريق الأتربة المحملة لها ولمس المشيمة والسائل الأمونيوسى الموجود بها والموجود بهما المرض أو عن طريق شرب اللبن الملوث بالمرض أو عن طريق مسك اللحوم الموجود بها المرض أو عن طريق عض القراد الحامل للمرض . ويسبب للإنسان ارتفاع فى درجة الحرارة وغثياناً وقيئاً.وطفحاً جلدياً محمراً وألما فى العين وظهور بثرات على الجلد مغطاة بقشرة سوداء ورعشه وعرقا وصداعاً وألماً فى العضلات .

4-. مرض ركتسيال بوكس:

هو مرض يسببه ركتسيال اكارى    وينتقل للإنسان عن طريق عض العث ( مخلوق صغير جداً موجود على الفئران المريضة ) ويسبب للإنسان ارتفاعاً فى درجة الحرارة ورعشة وعرقاً وطفحاً جلدى وظهور بثرات مغطاة بقشرة سوداء وألماً فى العضلات وهرش.

 

وأخيراً الوقاية العامة من الأمراض التى تنتقل من الحيوان ومنتجاته إلى الإنسان

التوعية الصحية للأفراد بكل وسائل الإعلام من صحف وبرامج فى الراديو والتلفزيون وكذلك  المدارس والمصانع وكل السبل الممكنة فى مجال الأمراض التى تنتقل من الحيوان ومنتجاته إلى الإنسان وطرق الوقاية منها . وتطبيق قوانين الحجر الصحى لمنع دخول الأمراض التى يحتمل أن تدخل إلى البلاد مع الحيوانات المستوردة من بلاد أخرى .وأكتشاف مصادر العدوى من حاملى الجراثيم بالكشف الطبى الدورى على الأفراد وبخاصة العاملون فى تحضير وبيع الأطعمة ومن لهم علاقة بالغذاء . والكشف الدورى على الحيوانات للتأكد من خلوها من الأمراض . وعزل الحيوان المصاب بأمراض تنتقل منه من منتجاته إلى الإنسان وعلاجها وتطعيم الحيوانات السليمة ضد هذه الأمراض .و التأكد من عدم إصابة الأفراد ذوى العلاقة بأى مرض معد قد ينتقل إلى منتجات الحيوان ومن ثم يسبب العدوى للآخرين وذلك بأن يكون الفرد منهم حاملاً لشهادة صحية مع مراعاة الكشف الدورى على الأفراد ذوى العلاقة ويستبعد المرضى منهم وعلاجهم . وعلاج الأفراد بالأدوية المناسبة لكل مرض وتحصينهم ضد الأمراض . والوقاية اللازمة للأفراد عند التعامل مع الحيوانات المريضة . واتباع الشروط الصحية فى الغذاء والتغذية . وعدم استخدام المياه السطحية الملوثة بالميكروبات .والبحث عن مصدر العدوى بنتبع تحكات وملابسات المريض قبل مدة الحضانةوتطهير مياه الشرب وعدم تلوثها بإلقاء الحيوانات الميتة والمريضة . وقتل الحشرات والفئران التى تكون سبباً فى نقل الأمراض إلى الإنسان . وطهى الأطعمة جيداً قبل تناولها .وتعقيم الحليب أو غلية قبل شربه. ويجب غلى البيض لمدة لا تقل عن 6 دقائق . وإعدام الحيوانات الميؤس من علاجها . عدم اأقتراب من الحيوانات المريضة أو منتجاتها . حفظ منتجات الحيوانات بالطرق سليمة .وتحصين الدواجن والحيوانات باللقاحات الخاصة بكل مرض عند اللزوم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.